جماعة الدشيرة الجهادية
الموقع الرسمي لجماعة الدشيرة الجهادية

دورة تكوينية حول اقتصاد الماء ورمي النفايات الصلبة بقنوات الصرف الصحي

206

إحتضنت قاعة الإجتماعات بالقصر البلدي للدشيرة الجهادية دورة تكوينية حول اقتصاد الماء ورمي النفايات الصلبة بقنوات الصرف الصحي، وذلك يوم الثلاثاء 24 أبريل 2018 .
وافتتحت نائبة رئيس جماعة الدشيرة الجهادية الدورة بكلمة افتتاحية ذكرت من خلالها بالسياق العام لهذه الدورة التكوينية وأهدافها وأهداف الأيام البيئية الخامسة التي تنظمها الجماعة بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية انزكان ايت ملول و الوكالة المستقلة المتعددة الخدمات وهيئات المجتمع المدني بالمدينة .
بعد ذلك تناول مؤطر الدورة الدكتور اسماعيل عنيبة رئيس مصلحة التواصل بالوكالة المستقلة المتعددة الخدمات باكادير الذي قدم عرضا حول أهمية الماء الصالح للشرب ورمي النفايات الصلبة وتأثيرها على البيئة والمدينة، بدأه بتقديم عام حول الوكالة المستقلة المتعددة الخدمات التي تأسست سنة 1982 ومجال نفوذها، وأهم مؤشرات قطاع الماء الصالح للشرب بأكادير الكبير وأهم مؤشرات قطاع التطهير، مبرزا المصادر الثلاث التي تزود أكادير بالماء.
كما تناول العرض وظائف الماء وبعض المعطيات حول كيفية استعماله ونصائح وارشادات يمكن أن تساهم في اقتصاده، لينتقل بعد ذلك إلى إعطاء فكرة عن المراحل التي يمر منها الماء كي يصل إلى المنازل من مرحلة جلبه من السدود والآبار والأنهار او البحر إلى مرحلة المعالجة ثم التخزين ونقله وتوزيعه عبر الشبكات إلى داخل منازل الساكنة ، واختتم المحور المتعلق باقتصاد الماء بتقديم شروحات وتوضيحات حول نظام الأشطر الخمس وكيفية التعامل معها من أجل الإستفادة من التعريفة الإجتماعية.
المحور الأخير من عرض السيد عنيبة قدم من خلاله شروحات حول أضرار رمي النفايات الصلبة وتأثيرها على البيئة والمدينة، حيت قدم صور حية حول رمي القمامة في الشوارع والأرصفة والأحياء السكنية وتأثرها على البيئة من خلال التأثير على جمالية المدينة وقتل الحياة المائية وجذب الحشرات والقوارض وتسبب الأمراض، كما أشار إلى المجهودات التي تبذلها الوكالة من أجل تنقية البالوعات ومجاري المياه الشتوية واستخراج مختلف أنواع القارورات والأتربة والأحجار، واختتم العرض بتقديم أهداف الحملة البيئية التي تقوم بها الوكالة مع جميع الفاعلين والمواطنين من أجل التحسيس بعدم رمي النفايات الصلبة بالشوارع وبقنوات الصرف الصحي وتنوير الرأي العام بمخاطر التلوث البيئي على الصحة ورفع الوعي البيئي لدى الساكنة.
لتختتم الدروة بمناقشة عامة لكل ماورد في العرض.
وجدير بالذكر أن هذه الدورة التكوينية استفاد منها أعضاء فرق تنشيط الأحياء المستهدفة من ورش المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و ممثلي هيئات المجتمع المدني و ممثلي النوادي البيئية بالمؤسسات التعليمية بالمدينة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.