جماعة الدشيرة الجهادية
الموقع الرسمي لجماعة الدشيرة الجهادية

الزيارة الملكية الميمونة

17

ينتظر أن يحل جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، عصر هذا اليوم، الثلاثاء 04 فبراير 2020، بأكادير في زيارة رسمية للمدينة وعدد من المناطق والأقاليم بجهة سوس ماسة. ومن المنتظر أن ينزل جلالته بالمطار العسكري بالدشيرة الجهادية في حدود الرابعة بعد الزوال. وبهذه المناسبة تستعد جماعة الدشيرة الجهادية؛ مجلسا وساكنة ومعها ساكنة الجهة لاستقبال جلالته بكل فرح وسرور وبهجة.

وستعرف الزيارة الملكية لمدينة أكادير توقيع عدد من اتفاقيات تهم الشق الاقتصادي والاجتماعي ، والتي تجسد عناية جلالته وتكرس للتركيز الهام الذي يوليه لجهة سوس ماسة. التي أولاها الخطاب الملكي أهمية بالغة، وأكد في خطاباته السامية أن أكادير هي المركز والوسط الحقيقي للبلاد.

هذا، ومن المرتقب أن يدشن الملك حزمة مهمة من المشاريع في أقاليم أكادير إداوتنان وإنزكان أيت ملول واشتوكة أيت باها واقليم تارودانت، وأبرز هذه المشاريع تدشين المنطقة الصناعية الحرة والبرنامج المندمج لأكادير الكبير، ومشروع تأهيل القصبة التاريخية أكادير اوفلا وتأهيل أكبر سوق تجاري بإفريقيا سوق الأحد، وتدشين محطة تصفية مياه البحر والطريق المداري الرابط بين مطار المسيرة والمحطة السياحية تغازوت، والمستشفى الجامعي بأكادير ومحطة معالجة المياه العادمة بأورير ومشاريع أخرى من شأنها أن تساهم في تنشيط وانعاش الاقتصاد بالجهة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.